logo2

لقاء بين اتحاد حماية المستهلك ونقابة تجار المواد الغذائية

عقد ظهر اليوم في المقر الرئيسي لاتحاد حماية المستهلك الفلسطيني في الخليل لقاء تشاوريا ضم ممثلين عن اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني ونقابة أصحاب شركات ومحلات تجارة المواد الغذائية وحذر المجتمعون من مغبة التلاعب بأوزان وأسعار الخبز في الأسواق الفلسطينية ومن تلاعب عدد من اصحاب المخابز باوزان واسعار ربطة الخبز، مؤكدين ان تكلفة كيلو الخبز قد انخفضت بنسبة تزيد عن 25% نتيجة لانخفاض اسعار الطحين.

 

وقال رئيس النقابة في الخليل عبد قفيشة خلال الاجتماع إنه بناء على دراسة أجرتها النقابة في الخليل، تبين أن ثمن الخبز في الأسواق الفلسطينية يجب أن ينخفض ، مبررا ذلك بانخفاض ثمن الطحين خلال الفترة الماضية. وأضاف قفيشة أن الدراسة كشفت أن أسعار الطحين انخفضت أكثر من 25% خلال الفترة الماضية، وما زال سعر كيلو الخبز 4 شواقل للمستهلك.

من جانبه طالب معمر العويوي الناطق الاعلامي باسم نقابة تجار المواد الغذائية اصحاب المخابز ضرورة التعاطف مع المستهلك الفلسطيني المرابط والصامد في ظل الانتهاكات الاسرائيلية وفي ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية المعقدة التي يعيشها شعبنا.

وأضاف امين سر النقابة رفيق شاكر القدسي خلال اللقاء ان النقابة لن تنحاز الا للمواطن وللمستهلك الفلسطيني للتخفيف من معاناته ولن تقف النقابة مع الذين يتلاعبون بالأسعار والأوزان لزيادة ثرائهم على حساب زيادة معاناة شعبنا.

ونوه رئيس اتحاد حماية المستهلك ان عددا من اصحاب المخابز في بعض المحافظات يقومون بالتلاعب باوزان ربطة الخبز التي يجب ان لا تقل عن الكيلو لزيادة ثرائهم على حساب زيادة إفقار أبناء شعبنا متناسين الظروف الصعبة التي يعاني منها العاطلون عن العمل والفقراء، ومتجاهلين تآكل الرواتب والأجور والوضع الاقتصادي الصعب الذي يعاني منه شعبنا وسلطتنا الوطنية.

واوضح الشيوخي ان هناك من اصحاب المخابز من يقدر ظروف ابناء شعبنا الصعبة ويبيعون كيلو الخبز بـ2.5 شيكل فقط وهناك من يبيع كيلو الخبز بـ 3 شيكل ويربحون ولا يخسرون وهذا ما يؤكد طمع وجشع كبار أصحاب المخابز الذين يحرصون على رفع سعر الخبز عندما يرتفع الطحين بضع شواكل ولا يقومون بتخفيض سعره عندما ينخفض سعر الطحين عشرات الشواكل وبنسبة تفوق 25% للسعر عندما تم تسعيره ب 4 شواكل في السابق.

وطالب الشيوخي أصحاب المخابز ان يظهروا على أكياس الخبز اسم المخبز ونوع الطحين المستخدم ومحتوياته ونسبة المواد المدعمة للخبز بالإضافة الى سعر ووزن الخبز.على كل ربطة، مؤكدا بان هناك من المخابز والتجار من يبيع الخبز بالربطة وان الربطة تكون اقل من كيلو غرام سارقين من الوزن لحساب زيادة ارباحهم وثرائهم بالحرام ومخالفين القانون . واكد الحضور ان سلعة الخبز سلعة أساسية استهلاكية من الدرجة الأولى لا يمكن لأي مواطن أن يستغني عنها والمساس بسلعة الخبز والتلاعب باسعارها يعرض الامن الغذائي والمن القومي الفلسطيني للخطر.

ودعى الحضور الى تحويل المتلاعبين بالأسعار والأوزان الى القضاء وتوقيع اقصى العقوبات بحق المخالفين . واجمع الحضور على ان هناك من أبناء شعبنا من شدة الفقر ينحصر طعامهم بالخبز المغمس بالشاي اذا وجد الخبز والشاي وانه في حالة الفقر هذه لا بد من وقفة لمساعدتهم وحمايتهم من الاستغلال.

وفي نفس السياق طالب الحضور اطقم الرقابة في وزارة الاقتصاد الوطني ووزارة الصحة والزراعة ضرورة تكثيف الرقابة على المخابز ومراقبة أوزان ربطة الخبز بحيث لا تقل عن كيلوغرام ومراقبة التزام المخابز بشروط الصحة والسلامة العامة وبالمواصفات والمقاييس والجودة.

 

شاهد أيضاً

3

شركة بكلدرين وتعرض مخازنها للغرق

وزارة الاقتصاد الوطني بالتعاون مع وزارة الصحة ونقابة تجار المواد الغذائية والغرفة التجارية تتفقد مخازن ...

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>